أهم الاخبار

الاحرار وليد العوض تحول لأداة رخيصة لجهاز المخابرات بالضفة ويجب محاسبته

مواقف الحركة 379 June 12, 2017 14:11:45 pm

الاحرار وليد العوض تحول لأداة رخيصة لجهاز المخابرات بالضفة ويجب محاسبته

اعتبر خالد أبو هلال الأمين العام لحركة الأحرار الفلسطينية، أن المراسلات بين وليد العوض القيادي في حزب الشعب، وماجد فرج مسؤول جهاز المخابرات بالضفة المحتلة، إدعى فيها العوض أنه عمل على إفشال إصدار بيان ضد خطوات محمود عباس بقطع رواتب الأسرى المحررين، "فضيحة بكل المقاييس".

وقال أبو هلال في حديث خاص لوكالة "شهاب"، "إن هذه فضيحة بكل مقاييس العمل الوطني والسياسي، ويبدو أن العوض تحول لأداة رخيصة لجهاز المخابرات، وما تم تسريبه من مراسلة يعكس مستوى الاستخفاف والاستهتار بمنظومة العمل الوطني بغزة".

وأضاف: "عندما نتحدث عن قيامه بدور لإدانة خطوة غير وطنية وغير مسؤولة، فهو يقول أنه تحول الى أداة بيد المخابرات"، مطالبا بإدانة ما قام به العوض، ومسائلته ومحاسبته من الاجماع الوطني.

وأوضح أبو هلال أن مستوى استهتار عباس لسلطته لأبناء شعبنا بلغ منتهاه، وواضح أن هناك من بات سفيها الى الحد الذي تحول للدفاع عمّن يجوع شعبنا".

وذكر أنه الغريب في الأمر وجود بعض العاملين في غزة لصالح الأجهزة الأمنية التابعة لرام الله، ويتساوقوا مع هذا الأمر، ويتحول الى أداة لتبرير إجراءات انتقامية من غزة تزيد من معاناة أهلها"، على حد قوله.

وأشار أبو هلال الى مقولة الشهيد صلاح خلف "أخشى أن تصبح الخيانة وجهة نظر"، معلقاً: "هناك من يعتنق الخيانة والوضاعة ومساعدة الأجهزة الأمنية".

وكشفت رسالة خاصة حصلت عليها أخبار فلسطين مرسلة من عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني وليد العوض الى رئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج بأن حماس حاولت أن تفرض على القوى الوطنية والاسلامية استصدار بيان مشترك يستنكر خطوات الرئيس محمود عباس ويحمله مسئولية قطع رواتب الأسرى المحررين.

وقال العوض في رسالته: " لقد نجحت جهودنا بناءً على الخطة المعتمدة من طرفكم -ماجد فرج- في إفشال إصدار هذا البيان ضد الرئيس محمود عباس.

وأشار العوض في رسالته، أنه لوحظ في الفترة الاخيرة أن حركة حماس سعت مؤخراً لجلب الفصائل معها لتقوية موقفها ضد الرئيس.

مشاركة

اضف تعليقا

الحد الاقصى 500 حرف

  • المرئيات
  • إصدارات
  • ألبوم الصور
  • الأناشيد
.: شهداء الحركة :.
.: صورة وتعليق :.
.: القائمة البريدية :.

أدخل بريدك الاكتروني لتصلك اخر الاخبار