Menu

قيادة حركة الأحرار الفلسطينية إقليم الشمال تبدأ حملة من الزيارات الميدانية لذوي الأسرى في الشمال

 

أطلقت قيادة حركة الأحرار الفلسطينية إقليم الشمال ممثلة بأمين سرها الدكتور عبد الرازق شنن يوم الاثنين الموافق 15/2/2010م حملة كبيرة من الزيارات الميدانية لكافة عائلات وذوي الأسرى في السجون الصهيونية في شمال قطاع غزة, وتأتي هذه الزيارات من خلال استجابة قيادة الحركة الحكيمة لدعوة رئيس الوزراء الفلسطيني د. إسماعيل هنية لجعل عام 2010 هو عام الأسير الفلسطيني, وقد بدأ وفد الحركة بعدد كبير من هذه الزيارات حيث زار ما يزيد عن 32 عائلة أسير فلسطيني خلال اليوم الأول من الحملة, وخلال هذه الزيارات أكد أمين سر إقليم الشمال د. شنن لذوي الأسرى على الحرص والاهتمام الكبير الذي توليه الحركة لقضية أسرانا البواسل القابعين خلف قضبان الاحتلال الصهيوني, من جهة أخرى ثمّن أهالي الأسرى دور حركة الأحرار الايجابي ووقوفها الدائم في مساندة قضيتهم العادلة, وفي نهاية كل زيارة قدم وفد الحركة هدية رمزية لذوي الأسرى وهي عبارة عن صورة الأسير البطل متمنين لهم الإفراج العاجل وعودتهم سالمين إلى ذويهم .