Menu

حركة الأحرار استمرار وتصعيد الهجمة الاستيطانية دليل واضح على أن المقاومة وحدها أسلوب إنجاز التحرير وانتزاع الحقوق

حركة الأحرار استمرار وتصعيد الهجمة الاستيطانية دليل واضح على أن المقاومة وحدها أسلوب إنجاز التحرير وانتزاع الحقوق

استمراراً لمسلسل التهويد والتدنيس بحق الأرض والمقدسات الفلسطينية, وبالتزامن مع الهجمة الصهيونية الشرسة على أسرانا البواسل في سجون الاحتلال, لاسيما الأسرى المضربين عن الطعام, فلا يزال الاحتلال الصهيوني يمعن في غطرسته ويتمادى في نهبه وسرقته للأرض الفلسطينية بتصعيد للهجمة الاستيطانية في مدينة القدس المحتلة وغيرها من المدن الفلسطينية, حيث قررت ما تسمى بوزارة الإسكان الصهيونية وبمصادقة من المجرم باراك على بناء 523وحدة استيطانية في غوش عتصيون و7500وحدة استيطانية في مدينة القدس أيضاً وإصدار عطاءات لبناء 1000 وحدة استيطانية أخرى, وهذا يؤكد على نوايا ومدى إصرار الاحتلال على التهام الأرض ومصادرتها وإفراغ المدينة المقدسة من أهلها الأصليين وتهجيرهم خارجها.

إننا في حركة الأحرار الفلسطينية نحذر من السياسة الصهيونية العنصرية اتجاه الأرض والمقدسات, ونؤكد على أن استمرار وتصعيد الهجمة الاستيطانية دليل واضح على أن المقاومة وحدها أسلوب إنجاز التحرير وانتزاع الحقوق, وأن هذا التصعيد الهمجي لهو دليل واضح على تخبط الاحتلال لاسيما بعد الهزيمة التي لحقت به في معركة حجارة السجيل.

حركة الأحرار الفلسطينية

المكتب الإعلامي

20/12/2012