Menu

الدراسات للأسرى: خروج الأسير الصعيدي من العزل الانفرادي في سجن إيشل الى سجن هداريم

 

 

 

الدراسات للأسرى: خروج الأسير الصعيدي من العزل الانفرادي في سجن إيشل الى سجن هداريم

 

أفاد مركز أحرار لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان خروج الأسير الغزي عوض الله الصعيدي من العزل الانفرادي في سجن إيشل الى سجن هداريم شمال فلسطين المحتلة بعد عزل استمر لمدة عام ونصف العام.

وقال فؤاد الخفش مدير مركز أحرار لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان إن عوض الله المعتقل منذ 12/2/2004 من قطاع غزة عزل في مارس من عام 2012 بعد ضربه أحد جنود السجن بآلة حادة على ضوء ضرب رئيس الهيئة القيادية العليا لحركة حماس في سجون الاحتلال.

وذكر الخفش أن الصعيدي كان قد صدر بحقه حكماً لمدة 15 عاماً وبعد ضربه الجندي تم إضافة أربعة أعوام جديدة وقرار بعزله، إلا أنه أضرب عن الطعام في 24/6 /2013رفضاً لبقائه في العزل الأمر الذي أدى الى خروجه من العزل ونقله الى سجن هداريم.

وتحدث أن الجميل في الأمر وصول الأسير الصعيدي إلى سجن هداريم حيث كان في استقباله الأسير عباس السيد الذي عزل الصعيدي لأجله فاستقبله وباقي الأسرى بحفاوة كبيرة وأصر عباس السيد أن ينزل الصعيدي في زنزانته ليقوم بتكريمه ورعايته.

وأشار الخفش أن الصعيدي المعزول عن العالم لمدة طويله كان سعيداً بشكل كبير ولم يتمالك نفسه من البكاء والحفاوة التي لاقاها من الأسرى والذين قدروا دوره وعمله ولاسيما الأسير عباس السيد الذي عبر عن امتنانه للصعيدي.

وبخروج الصعيدي من العزل الإنفرادي بقي أسير فلسطيني واحد معزول وهو الأسير ضرار السيسي من قطاع غزه والذي خطف من أكرانيا ولم يصدر بحقه حتى الأن أي حكم مطالبا الجميع بالعمل من أجل تأمين إخراج السيسي من العزل الإنفرادي