Menu

أ. خالد أبو هلال ووفد من قيادة حركة الأحرار في لقاء مع وزير الداخلية والأمن الوطني أ. فتحي حماد

أ. خالد أبو هلال ووفد من قيادة حركة الأحرار في لقاء مع وزير الداخلية والأمن الوطني أ. فتحي حماد

قام وفد من قيادة حركة الأحرار الفلسطينية يتقدمه الأمين العام للحركة أ. خالد أبو هلال باللقاء مع معالي وزير الداخلية والأمن الوطني أ. فتحي حماد وذلك اليوم الثلاثاء الموافق 6-5-2014 في مكتبه بمدينة غزة.

 والتقى وفد الحركة بمعالي وزير الداخلية وحضور الأخ المستشار سامي نوفل أبو الشيماء مراقب عام الوزارة ومدير مكتب الوزير, حيث قام الأمين العام بتسليم رسالة مكتوبة موجهه من حركة الأحرار إلى وزير الداخلية والأمن الوطني تؤكد على أهمية الإسراع في إنجاز كافة الإجراءات القانونية والقضائية المتعلقة بمقتل المغدور الصراف فضل الأسطل, وصولاً إلى تنفيذ حكم الشرع بحق القاتل الذي ارتكب هذه الجريمة البشعة التي هزت مشاعر أبناء شعبنا وشكلت قضية رأي عام فلسطيني من الدرجة الأولى.

 وقد أكد الأمين العام على أهمية تنفيذ كافة أحكام الإعدام الصادرة بحق مرتكبي جرائم القتل الجنائية في المجتمع الفلسطيني خلال الفترة السابقة حتى يتم الحفاظ على سياسة الردع وهيبة القانون على مستوى الجميع, وكذلك ليكون رادعاً لكل من تسول له نفسه بارتكاب مثل هذه الجرائم, بما يضمن حماية المجتمع الفلسطيني وحفظ أمن مواطنيه وحماية السلم الأهلي والمجتمعي.

وبدوره فقد رحب معالي وزير الداخلية والأمن الوطني أ. فتحي حماد بالوفد الزائر مثنياً على هذا الموقف الوطني المسئول من قبل قيادة حركة الأحرار واهتمامها باستقرار الوضع الأمني في المجتمع الفلسطيني وحرصها على سيادة النظام والقانون وتطبيق العدالة, وقد أكد الوزير حرص وزارة الداخلية عموماً وحرصه شخصيا على الحفاظ على هيبة سلطة القانون وكذلك الإسراع في تنفيذ الأحكام القضائية بحق المجرمين والعملاء والقتلة على حد سواء لما فيه حماية المجتمع الفلسطيني وتماسك جبهته الداخلية.

                                      

حركة الأحرار الفلسطينية

المكتب الإعلامي

6-5-2014