Menu

حركة الأحرار: المصالحة خيار استراتيجي يحتاج إلى التزام الجميع لإنجازه

 

خلال لقاء وفد الحركة بالدكتور موسى أبو مرزوق

حركة الأحرار: المصالحة خيار استراتيجي يحتاج إلى التزام الجميع لإنجازه     

التقى وفد من قيادة حركة  الأحرار الفلسطينية يتقدمه الأمين العام لحركة الأحرار أ. خالد أبو هلال مع الدكتور موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي ومسئول ملف المصالحة في حركة المقاومة الإسلامية حماس بعد ظهر اليوم الاثنين الموافق 10-5-2015.

وقد رحب وفد قيادة حركة الأحرار بالدكتور موسى أبو مرزوق على أرض الوطن مؤكدين على عمق العلاقة الوطنية والأخوية التي تربطهم واعتزازهم بهذا اللقاء المستمر على الأرض الأم فلسطين.

وقد ناقش الوفد الزائر مع الدكتور موسى أبو مرزوق آخر مستجدات ملف المصالحة الفلسطينية وآليات تنفيذها على أرض الواقع, في ظل حالة ترقب كبيرة يعيشها المجتمع الفلسطيني بكافة أطيافه السياسية والوطنية والاجتماعية, وفي ظل حالة البطء الشديد في اتخاذ الخطوات العملية اللازمة لتهيئة الأرضية المناسبة لتجسيد معاني هذه المصالحة واقعاً على الأرض.

وخلال هذا النقاش فقد أكد الدكتور موسى أبو مرزوق على أن المصالحة كانت خياراً استراتيجياً لحركة حماس منذ البدايات الأولى, وأنها أصبحت الآن خياراً وطنياً وشعبياً وفصائلياً لكل ألوان الطيف السياسي الفلسطيني, وأن المصالحة الفلسطينية هي تعاليم دينية ووطنية وإنسانية لا يمكن النكوص أو التراجع عن تطبيقها حيث تبقى مصلحة وطنية جامعة وصمام أمان للحفاظ على القضية الوطنية, وأنه ورغم كل التحديات الكبيرة المحيطة بهذه المصالحة فإن الشعب الفلسطيني قد اتخذ قراره بأن يمضي وحتى النهاية في تحقيق حلمه باستعادة وفاقه المجتمعي ووحدته الوطنية والانطلاق نحو مستقبل أفضل بقيادة واحدة وحكومة واحدة وعمل وطني متكامل لمصلحة الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

 

حركة الأحرار الفلسطينية

المكتب الإعلامي

10-5-2014