Menu

الاحتلال يقرر الافراج عن المحامية شيرين العيساوي

الاحتلال يقرر الافراج عن المحامية شيرين العيساوي

قررت المحكمة الاحتلال في القدس قبول طلب استئناف المحامية المقدسية شيرين العيساوي والافراج عنها اليوم الثلاثاء، أربعة أشهر فقط قبل انتهاء مدة محكوميتها، البالغة أربع سنوات والتي كان من المفترض أن تنتهي بداية العام المقبل.

شادي العيساوي شقيق الأسيرة شيرين قال إن شقيقته تقدمت باستئناف عن طريق محاميها، ضد قرار حكمها البالغ أربع سنوات والذي جاء بسبب دورها في مساعدة والتواصل وزيارة الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال إلا أن المحكمة المركزية رفضت الاستئناف وهو ما دفع العائلة إلى التوجه للمحكمة العليا التي قبلت الاستئناف بعد مماطلة، وفي نهاية فترة حكمها، مؤكدا أن العائلة تستعد لاستقبالها اليوم في قرية العيساوية.

العيساوي قال إن وضع شقيقته جيد رغم قضائها معظم فترة سجنها في العزل الانفرادي وتعرضها للتنكيل من مديرية السجون وتنقيلها بشكل دائم.

ويذكر أن المحامية العيساوي سجنت للمرة الثانية بسبب نشاطها في دعم قضية الأسرى والتواصل معهم داخل السجون وهي شقيقة الأسير سامر العيساوي صاحب أطول اضراب عن الطعام ومدحت العيساوي الذي أمضى في الأسر ما يزيد عن العشرين عام والشهيد فادي العيساوي الذي استشهد في القدس في أعقاب موجه الغضب بعد مجزرة الحرم الابراهيمي الشريف التي ارتكبها المتطرف الإسرائيلي باروخ جولد شتاين.