Menu

قيادة حركة الأحرار تحضر مهرجان "تاج الوقار.. للأقصى انتصار" على أرض الكتيبة الخضراء

قيادة حركة الأحرار تحضر مهرجان "تاج الوقار.. للأقصى انتصار" على أرض الكتيبة الخضراء

 

غزة: المكتب الإعلامي: شارك وفد من قيادة حركة الأحرار الفلسطينية يتقدمه الأستاذ خالد أبو هلال –الأمين العام للحركة- في حضور مهرجان "تاج الوقار.. للأقصى انتصار" عصر الأحد 12-9-2010، في مدينة غزة على أرض الكتيبة الخضراء.

 

حيث نظمت دار القران الكريم والسنة حفلا لتخريج 24 ألف حافظ للقرآن في قطاع غزة خلال هذا العام بعنوان "تاج الوقار.. للأقصى انتصار"، وسط حضور رسمي وشعبي حاشد.

 

وقال النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني أحمد بحر إن غزة ردت على إقدام مجموعة متطرفة بتمزيق نسخة من القرآن الكريم أمام البيت الأبيض بتخريج 24 ألف نسخة من القرآن"، في إشارةٍ منه إلى الطلبة الحافظين.

 

وأضاف بحر في كلمته أن "الحافظين لكتاب الله سيصونون القضية الفلسطينية وليس حفنة من الأموال أو رشوة سياسية مقدمة من هنا أو هناك"

 

وكان وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط قال مطلع الشهر الجاري إن الفلسطينيين سيحصلون على 50 مليار دولار في حال التوقيع على اتفاق تسوية مع الاحتلال الإسرائيلي، بهدف المساهمة في بناء الدولة الفلسطينية.

 

من جهته، قال رئيس جمعية دار القرآن والسنة النائب عبد الرحمن الجمل إن "هذا الحفل والتكريم هو عاجل بشرى الحافظين في الدنيا"، مشيرًا إلى منزلتهم ومكانتهم الراقية عند الله عز وجل في الآخرة.

 

وأشار الجمل إلى أن قطاع غزة اكتظ هذا الصيف بالمخيمات الصيفية لتحفيظ القران الكريم برعاية وزارة الأوقاف والشئون الدينية ودار القران الكريم والسنة وجمعية الشابات المسلمات ومؤسسات أخرى.

 

وذكر أن عدد الطلبة الملتحقين ببرامج التحفيظ خلال هذا الصيف 50 ألف طالب وطالبة، كان من نصيب دار القران الكريم والسنة أكثر من 24 ألف الذي مضى على تأسيسها 19 عامًا.

 

وقال: إن "الطلبة أقبلوا بجد واجتهاد وبمثابرة عظيمة على حفظ القران وتثبيته وحفظ السنة النبوية، وتنافسوا في ذلك، لمحاكاة الصحابة رضي الله عنهم".

 

ولفت إلى أن بعضهم حفظ أكثر من 20 صفحة في اليوم الواحد، مشيدًا بمستوى حفظهم وفهمهم لمعاني المصحف الشريف.

 IMG_1655-2IMG_0827
IMG_0788
IMG_9885