Menu

الاحتلال يرسل رسالة تهديد إلى إيران عبر سلطنة عُمان.. ما مضمونها؟

كشفت وسائل اعلام عبرية، عن تحميل رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، السلطان قابوس بن سعيد، سلطان سلطنة عمان، خلال زيارته الأخيرة لمسقط "رسالة تهديد" إلى إيران.

وأوضح موقع "I24" الإسرائيلي، أن مفاد هذه الرسالة، هو "وقف تشييد مصانع أسلحة لحزب الله في لبنان لتجنيب حرب جديدة على لبنان"، مشيرا إلى أن "نتنياهو مرر رسالة تهديد مرتين، في المرة الأولى عندما التقى بالسلطان قابوس في عمان، والثانية كانت من خلال موفد الرئيس الفرنسي أورليان لا شالييه".

وبحسب تقارير الاستخبارات الإسرائيلية، فإن إيران تعمل على بناء مصانع لصواريخ دقيقة على الأراضي اللبنانية، بالإضافة إلى اتهامات متواصلة منذ سنوات عن قيام إيران بتزويد حزب الله اللبناني بالأسلحة من خلال الأراضي السورية.

وكان نتنياهو التقى السلطان قابوس في زيارة رسمية لسلطنة عمان كشف عنها بتاريخ 26 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، وهي الأولى بشكل رسمي منذ عام 1996، ووفق ما أكده نتنياهو فإن الزيارة جاءت بدعوة من السلطان قابوس، بعد اتصالات مطولة بين الجانبين.

وشارك في الوفد الإسرائيلي إلى السلطنة رئيس الموساد، يوسي كوهين، ورئيس هيئة الأمن القومي، مائير بن شبات، ومدير عام الخارجية الإسرائيلية، يوفال روتيم، ورئيس ديوان رئيس الحكومة، يؤاف هوروفيتس، والسكرتير العسكري لرئيس الوزراء، آفي بلوت.

وطوال الفترة الماضية، حظيت الزيارة التي قام بها نتنياهو إلى سلطنة عمان بتغطية واسعة من قبل مختلف وسائل الإعلام الإسرائيلية، حيث ينظر لها كخطوة متقدمة في تطبيع الاحتلال لعلاقاته مع مختلف الدولة العربية وخاصة الخليجية، حيث تزامنت الزيارة مع وجود وفود إسرائيلية مختلفة في الإمارات وقطر.