Menu

حركة الأحرار: اعتداء الشرطة الصهيونية ووحدات القمع الخاصة على الأسرى في سجن ريمون هو انتهاك فاضح لن يكسر إرادتهم

حركة الأحرار: اعتداء الشرطة الصهيونية ووحدات القمع الخاصة على الأسرى في سجن ريمون هو انتهاك فاضح لن يكسر إرادتهم

 تستنكر حركة الأحرار الفلسطينية اعتداء الشرطة الصهيونية ووحدات القمع الخاصة على الأسرى في قسم واحد بسجن ريمون وتفتيشهم والعبث بمحتوياتهم, مؤكدة أن هذه السياسة الإجرامية التي يمارسها الاحتلال بحق أسرانا هي انتهاك فاضح لن تكسر إرادتهم وتوقف تحديهم للاحتلال ومصلحة سجونه.

 وتشدد الحركة بأن هذه الاعتداءات الهمجية الممنهجة للاحتلال على الأسرى لن تفلح في صرف الأنظار عن مخططاته التهويدية والاستيطانية المتصاعدة التي يهدف من خلالها لسرقة المزيد من الأرض الفلسطينية لاسيما في مدينة القدس التي يسعى لتغيير طابعها العربي والإسلامي والديمغرافي.

 وتدعو الحركة المؤسسات الحقوقية والإنسانية العربية والدولية لتحمل مسؤولياتها والتحرك الجدي للتصدي لعدوان الاحتلال وإجرامه بحق الأسرى وانتهاكه للاتفاقيات والقرارات الدولية لاسيما اتفاقية جنيف.

المكتب الإعلامي
 30-12-2018