Menu

م. ياسر خلف : مسيرات العودة ستبقى مستمرة ولن تتوقف حتى تحقيق أهدافها لما تمثل من خيار للإجماع الوطني وأداة هامة لمواجهة الاحتلال وصفقة القرن

م. ياسر خلف القيادي في حركة الأحرار للقدس: مسيرات العودة ستبقى مستمرة ولن تتوقف حتى تحقيق أهدافها لما تمثل من خيار للإجماع الوطني وأداة هامة لمواجهة الاحتلال وصفقة القرن

المشاركة الواسعة في جمعة صمودنا سيكسر الحصار هو تأكيد من أبناء شعبنا على إصرارهم على كسر الحصار الظالم الذي يمثل عقاب جماعي لأكثر من 2 مليون إنسان يعيشون الظلم والحرمان، ووصمة عار على جبين المحاصرين والصامتين على جريمة الحصار.

وهي رسالة لكل المثبطين والمرجفين والواهمين بتوقف المسيرات من جراء صناعة الأزمات وإشغال شعبنا بقضاياه الحياتية عن القضية المركزية مواجهة الاحتلال بأن مسيرات العودة أهم أشكال الإبداع الفلسطيني لمواجهة العدوان الأمريكي وخنق غزة وستبقى مستمرة رغم كل الظروف.

ونؤكد أن إيمان شعبنا بقضيته وصموده في وجه المؤامرات يؤكد مدى الإرادة الصلبة لشعبنا وإصراره على استمرار تحقيق الانجازات على الاحتلال لإرغامه على تطبيق التفاهمات التي تمت برعاية مصرية.

 ونشدد بأن مماطلة وتلكؤ الاحتلال في تنفيذ التفاهمات سيدفع شعبنا والهيئة الوطنية للتفكير جديا باعادة الأدوات السلمية التي ابتكرها شعبنا في مسيرات العودة بكافة وحداتها المباركة.