Menu

الأمين العام : غزة المحاصرة التي تكتوي بنار العدوان الصهيوني على مدار الساعة تؤكد دوماً أنها عصية على الانكسار

خلال تصريحات صحفية للأمين العام لحركة الأحرار الفلسطينية أ.خالد أبو هلال أكد على ما يلي:
 غزة المحاصرة التي تكتوي بنار العدوان الصهيوني على مدار الساعة تؤكد دوماً أنها عصية على الانكسار، وأنها ستبقى ومقاومتها رأس الحربة في مواجهة الاحتلال.

شعبنا بكافة شرائحه وأطيافه يقف اليوم موحداً خلف قضية الأسرى الذين يخوضون معركة الوحدة والكرامة في مواجهة الهجمة الصهيونية المُمنهجة ضد الحركة الفلسطينية الأسيرة.

 أسرانا عنوان الوحدة والكرامة أثبتوا أن وحدتهم طريق انتصارهم وصمودهم وقدرتهم على المواجهة، وهي دعوة متجددة لنا لتجسيد الوحدة الحقيقية بين كل المكونات الفلسطينية بأرقى وأسمى صورها.

 أسرانا الأبطال معركتكم هي معركتنا، وكرامتكم هي كرامتنا، ولن نترككم وحدكم في معركة الوحدة والكرامة، فنصرتكم واجب ووقوفنا خلف مطالبكم العادلة هو أقل ما يمكن تقديمه لأهل الوفاء.

 نتنياهو العاجز الضعيف الفاسد المُلاحق قضائياً وقانونياً والمجرم جلعاد أردان اتخذوا قراراً بفتح معركة مع أسرانا الأبطال العُزل إلا من إرادتهم وكرامتهم وأمعائهم الخاوية، لتحسين ظروفهم الحزبية والانتخابية.

ما يتعرض له أسرانا من إجرام مُمنهج داخل السجون يتطلب تحرك فصائلي وشعبي على أوسع نطاق لدعم صمودهم وإسنادهم فهم عنوان عزة وكرامة شعبنا ومعركتهم هي معركة الكل الفلسطيني.

 ندعو جماهير شعبنا في كافة أماكن تواجده في غزة والضفة والقدس وال48 أن يقفوا وقفة عز وكرامة ورجولة، والانتفاض في وجه الاحتلال والضغط على عروقه بكل الوسائل والأدوات المتاحة إسناداً ونصرةً لأسرانا البواسل.

 ندعو المجتمع الدولي وكافة المؤسسات الحقوقية والانسانية أن تقول كلمتها وتتحمل مسؤولياتها في فضح جرائم الاحتلال وانتهاكه لكافة القوانين والأعراف الدولية، والضغط عليه لوقف اعتداءاته المتواصلة بحق أسرانا واستفراده بهم.