Menu

خلال تصريح للأمين العام لحركة الأحرار أ.خالد أبو هلال حول سطو الاحتلال على مخصصات الشهداء والأسرى

خلال تصريح للأمين العام لحركة الأحرار أ.خالد أبو هلال حول سطو الاحتلال على مخصصات الشهداء والأسرى
 قرار الكابينت الصهيوني باقتطاع بعض أموال الضرائب الفلسطينية هي عملية سطو بالقوة الجبرية وسرقة في وضح النهار.

 وهي ثمرة فاسدة لإتفاقية باريس الاقتصادية بين السلطة والاحتلال الصهيوني.

وإن سطو السلطة الفلسطينية على رواتب ومخصصات الشهداء والأسرى الفلسطينيين شكَّل سابقة وأعطى غِطاء ومُبرر للاحتلال لارتكاب هذه الجريمة النكراء.

 إن المخرج الوحيد أمامنا جميعاً هو الانسحاب من اتفاقية أوسلو وكل ملاحقها الأمنية والاقتصادية المشؤومة التي لم تجلب لشعبنا سوى الويلات والدمار والانقسام البغيض, والعودة إلى تجسيد شعار الوحدة واللقاء على أرض المعركة مع هذا العدو اللقيط.