Menu

كلمة الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة في مليونية الأرض والعودة شرق خانيونس ألقاها الأمين العام لحركة الأحرار أ.خالد أبو هلال

خلال كلمة الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار في مليونية الأرض والعودة بمخيم العودة شرق محافظة خانيونس أكَّد الأمين العام لحركة الأحرار الفلسطينية أ.خالد أبو هلال على ما يلي:
أطلق شعبنا الفلسطيني مسيرات العودة في الثلاثين من آذار تزامناً مع ذكرى يوم الأرض الخالد لتصبح مناسبة وطنية ينتفض فيها أبناء شعبنا في كافة أماكن تواجدهم ليؤكدوا على استمرار صراعنا الوجودي مع الاحتلال.

يخرج اليوم شعبنا الفلسطيني بهذه الحشود الهادرة في كافة مخيمات العودة لإحياء الذكرى السنوية الأولى لمسيرات العودة ليعلن تمسكه بأرضه ويؤكد على حقه في العودة ورفضه للمؤامرات التي تستهدف حقوقه وثوابته.

شعبنا الفلسطيني يخوض العديد من المعارك وعلى كل الجبهات لصد المؤامرة التي لا تستهدف غزة وحدها وإنما تستهدف الأمة العربية والاسلامية جمعاء.

غزة العِزة هي القلعة الأخيرة للصمود والتحدي في وجه المؤامرة الكونية التي تستهدف حقوقنا وثوابتنا، وشعبنا الفلسطيني أكَّد أن الكف يمكنه أن ينتصر على المِخرز.

العدو الصهيوني الضعيف المرتبك جهَّز حشوده وآلته العسكرية على حدود غزة معتقداً أنه سيرعب شعبنا؛ ولكن مقاومة شعبنا المسلحة والسلمية قد فضحت هشاشته وقد رأينا جُبنه وخوره أمام الصاروخ والسكين الفلسطيني.

مسيراتنا الشعبية السلمية تحميها بندقية طاهرة، و️معركتنا الوحيدة مع الاحتلال، وبوصلة جهادنا كانت ولازالت وستبقى موجهة ضِد الاحتلال.

رسالتنا للأمة العربية والاسلامية وللمجتمع الدولي الظالم أن شعبنا مُستمِر في حِراكه السلمي ولازال يقدم الدماء والأشلاء والشهداء على طريق الحرية؛ وقد آن الأوان للاحتلال أن يرحل عن أرضنا.

رسالتنا للاحتلال المُجرم أننا مستمرون في مسيراتنا حتى تحقيق كافة أهدافها وفي مُقدمتِها كسر الحصار على طريق التحرير والعودة وانتزاع حقوق شعبنا الفلسطيني كاملة.

المكتب الإعلامي
 30-3-2019