Menu

حركة الأحرار: تصريحات وزير الخارجية العُماني يوسف بن علوي في منتدى دافوس الاقتصادي العالمي الذي طالب العرب بطمأنة "إسرائيل" على مستقبلها بالمنطقة مُخزية

حركة الأحرار: تصريحات وزير الخارجية العُماني يوسف بن علوي في منتدى دافوس الاقتصادي العالمي الذي طالب العرب بطمأنة "إسرائيل" على مستقبلها بالمنطقة مُخزية وهي تفضح حقيقة أولئك "المتصهينين" العرب والهدف منها كسب رضا العدو الصهيوني على حساب حقوق شعبنا الفلسطيني وتطلعاته في الحرية والاستقلال.

كما أن هذه التصريحات تكشف تواطؤ بعض الأنظمة العربية الرسمية مع الكيان الصهيوني الغاصب؛ وهي نتيجة مباشرة للتطبيع الخياني الذي مازالت تمارسه هذه الأنظمة بشكل علني مع الاحتلال دون خجل وقد افتضح أمرهم حتى أصبحنا لا نفرِّق بين مواقفهم وتصريحاتهم وتصريحات قادة العدو الصهيوني، بل تفوّق بعضهم في صهيونيته أكثر من الصهاينة أنفسهم .

 إن القضية الفلسطينية هي قضية العرب والمسلمين المركزية ويجب على قادة ووزراء العرب دعم صمود ونضال شعبنا الفلسطيني ومطالبه العادلة بحقه في وطنه وأرضه ومقدساته وعدم الاعتراف بشرعية الاحتلال على أرضنا؛ بل ويجب على كل من يؤمن بقيم التحرر وحق الشعوب في تقرير مصيرها الانحياز إلى الحق الفلسطيني ومساندة شعبنا حتى نيل الحرية والاستقلال.

المكتب الاعلامي
 8-4-2019