Menu

وزير اسرائيلي: الأوضاع تحتدم وهجوم إيراني علينا ليس مستبعدًا

حذر وزير الطاقة في حكومة الاحتلال يوفال شتاينتس، اليوم الأحد، من أن إيران قد تهاجم الكيان الإسرائيلي مباشرة أو بالوكالة، إذا استمر التصعيد بين طهران من جانب وجيرانها وواشنطن من جانب آخر في المنطقة.

وأكد شتاينتس، وهو عضو في المجلس الوزاري الأمني المصغر "الكابينت"، في حديث لتلفزيون "يديعوت أحرونوت"، أن "الأوضاع تحتدم" في الخليج، مضيفا: "إذا اشتعلت الأوضاع بشكل ما بين إيران والولايات المتحدة أو بين إيران وجيرانها، فإنني لا أستبعد أن يؤدي ذلك إلى تفعيل دور حزب الله والجهاد الإسلامي في غزة، أو حتى أن يحاولوا إطلاق صواريخ من إيران على دولة إسرائيل".

وجاءت تصريحات شتاينتس في وقت تلتزم فيه حكومة بنيامين نتنياهو الصمت تجاه تصاعد التوتر في المنطقة مؤخرا، إثر إرسال واشنطن قوات إضافية إلى الخليج بحجة زيادة المخاطر على عسكرييها من قبل إيران.

وأفادت وكالة "رويترز" بأن جيش الاحتلال الإسرائيلي رفض التعليق على ما إذا كان يتخذ أي ترتيبات بخصوص تهديدات محتملة مرتبطة بالمواجهة بين إيران والولايات المتحدة.

وتعد "إسرائيل" أكبر حليف إقليمي لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في نهجها الصارم ضد إيران، وسبق أن نفذت تل أبيب سلسلة ضربات جوية على مواقع إيرانية مزعومة في سوريا.