Menu

الأسير العويوي يعاني ظروفا صحية صعبة

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الأحد، إن الأسير حسن العويوي يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام منذ 69 يومًا رفضًا لاعتقاله الإداري، وسط تحذيرات من تفاقم حالته الصحية وتدهورها.

وذكرت الهيئة في بيان صحفي، أن إدارة سجون الاحتلال نقلت الأسير العويوي يوم الخميس الماضي، من معتقل "نيتسان الرملة" إلى مستشفى "برزلاي" بعد تدهور خطير طرأ على وضعه الصحي.

وأضافت أن الأسير العويوي يعاني من نقصان كبير بالوزن وأوجاع حادة في المفاصل والخاصرة والرأس، وشعور دائم بالبرد، وآلام في المعدة، وعدم القدرة على الوقوف والحركة، كما يتعرض لسوء معاملة من قبل السجانين.

وحملت الهيئة إدارة سجون الاحتلال المسؤولية كاملة عن صحة وحياة الأسير العويوي، لافتة الى أن الإدارة تمنع الأسير من زيارة ذويه والمحامي.

يذكر أن الأسير العويوي أب لثلاثة أطفال، وهو أسير سابق أعاد الاحتلال اعتقاله في يناير من العام الجاري، وفرض عليه الاعتقال الإداري مدة أربعة أشهر، وجدد أمر اعتقاله للمرة الثانية، ما دفعه لخوض إضراب عن الطعام.