Menu

حركة الأحرار تستقبل وفداً من قيادة حركة الجهاد الإسلامي لتهنئتها بالذكرى السنوية الثانية عشر للانطلاقة

 حركة الأحرار تستقبل وفداً من قيادة حركة الجهاد الإسلامي لتهنئتها بالذكرى السنوية الثانية عشر للانطلاقة .
استقبل أمين عام وقيادة حركة الأحرار الفلسطينية وفداً قيادياً من حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين مكون من الشيخ المجاهد خالد البطش "أبو عاشور" والشيخ المجاهد خضر حبيب "أبو محمد" والدكتور الفاضل أحمد المدلل "أبو طارق" لتهنئتهم بالذكرى الثانية عشرة للانطلاقة وذلك اليوم الأحد في مقرها الرئيس في مدينة غزة. 
*حيث رحب الأمين العام أ.خالد أبو هلال* بالوفد الزائر مؤكداً على اعتزاز قيادة حركة الأحرار بالعلاقة المميزة مع حركة الجهاد الاسلامي وبمثل هذه اللقاءات والزيارات التي تعزز أواصر الأخوة والترابط والتكامل بين فصائل المقاومة الفلسطينية لما فيه خدمة لشعبنا وقضيتنا, ومثمناً الجهود والمواقف الوطنية للإخوة الكرام في حركة الجهاد الإسلامي إحدى كبريات الحركات على الساحة الفلسطينية، والتي تسعى دوماً لتوحيد العمل وتقريب المسافات بين كافة الفصائل.

*من ناحيته هنأ الأستاذ خالد البطش* قيادة حركة الأحرار بذكرى انطلاقتها ناقلاً تحيات الأمين العام أ.زياد النخالة وقيادة حركة الجهاد الإسلامي, ومثنياً على دور حركة الأحرار الدؤوب ومشاركتها الفاعلة في كافة المناسبات والفعاليات الوطنية وانفتاحها على الجميع, وإيمانها بالشراكة والتواصل السياسي والاجتماعي مع الكل الوطني في كافة أنشطتها وفعالياتها وحراكها, متمنياً لها دوام التقدم والرقي على طريق تحقيق تطلعات شعبنا وأمتنا، وأن نحتفي بذكرى الانطلاقة العام القادم في ساحات الأقصى محرراً من دنس الاحتلال.

المكتب الإعلامي
7-7-2019

IMG-20190707-WA0006