Menu

حركة الأحرار: قلق الأمم المتحدة من تصاعد استهداف الاحتلال للمتظاهرين في مسيرات العودة غير كافي والمطلوب تحرك جدي للجم عدوانه وفضح انتهاكاته للقوانين والقرارات الدولية وخاصة اتفاقية جنيف

حركة الأحرار: قلق الأمم المتحدة من تصاعد استهداف الاحتلال للمتظاهرين في مسيرات العودة غير كافي والمطلوب تحرك جدي للجم عدوانه وفضح انتهاكاته للقوانين والقرارات الدولية وخاصة اتفاقية جنيف.

 المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمنظمات الدولية في غالبها منحازة للاحتلال وعاجزة عن مواجهته، وتلكؤها في تحمل مسؤولياتها لإجبار الاحتلال على احترام المواثيق الدولية هو مشجع له لاستمرار عدوانه وإجرامه بحق شعبنا.

يجب على السلطة تحمل مسؤولياتها والتوقف عن التنكر لمعاناة وآلام ودماء وتضحيات شعبنا وتقديم ملفات قادة الاحتلال للمحاكم الجنائية لملاحقتهم ومحاسبتهم على إجرامهم بحق شعبنا والمتظاهرين السلميين العزل.

 ندعو لبلورة خطة عمل وطني لتفعيل كل ما بيد شعبنا من ملفات قوة على الصعيد الرسمي والفصائلي والوطني وخاصة الدبلوماسي لفضح جرائم الاحتلال أمام العالم.

المكتب الإعلامي
 13-7-2019