Menu

نتنياهو يتعهد بعدم تشكيل حكومة وحدة وطنية

استبعد رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، اليوم الأربعاء، إمكانية تشكيل حكومة وحدة وطنية مع تحالف "ازرق ابيض" بزعامة بيني غانتس. 

وقال في مقال نُشر هذا الصباح في صحيفة "يسرائيل هيوم": "إن التزامي واضح: تشكيل حكومة يمينية قوية بعد الانتخابات، لتستمر بقيادة إسرائيل إلى إنجازات غير مسبوقة وللحفاظ على أمن الإسرائيليين. هذا هو التزامي لناخبي الليكود".

 

وأضاف نتنياهو: "إن الخيار الذي سنواجهه في الانتخابات الوشيكة هو: من سيكون رئيس الوزراء القادم لإسرائيل؟ هل سيتم تشكيل حكومة يسارية ضعيفة وعديمة الخبرة هنا، بقيادة يائير لبيد وبيني غانتس، أو حكومة يمينية قوية برئاسة الليكود وقيادتي؟"

ودعا نتنياهو ناخبي اليمين الى "اليقظة والتخلي عن اللامبالاة" وهاجم افيغدور ليبرمان، رئيس حزب "يسرائيل بيتينو"، الذي قال إنه "أعلن في مقابلة مع إذاعة الجيش الإسرائيلي، يوم الأحد الماضي، أنه سيوصي امام رئيس الدولة على بيني غانتس لتشكيل الحكومة القادمة". 

وفقا لنتنياهو: "هذه الحقيقة كافية لندرك أن علينا التصويت لحزب الليكود. يجب أن يكون حزب الليكود أكبر حزب لضمان تكليف تشكيل الحكومة يكون من نصيبنا، دون أن يتمكن ليبرمان من أن يقودنا إلى حكومة يسارية ضعيفة يقودها لبيد وغانتس".

إلى ذلك، حث نتنياهو على عدم التصويت للأحزاب التي لن تتمكن من تخطي نسبة الحسم. وقال: "ليس لنا تكرار خطأ الانتخابات السابقة، التي اهدر خلالها ناخبو اليميني سبعة مقاعد بسبب التصويت لأحزاب لم تتجاوز نسبة الحسم. يجب ألا تتعرض حكومة اليمن للخطر، لذا يجب على الناخبين التصويت لصالح الليكود".