Menu

م.ياسر خلف توجه المجرم نتنياهو لاقتحام مدينة الخليل والحرم الإبراهيمي هو استمرار في العدوان الصهيوني المتصاعد على المقدسات وإمعان في انتهاكه لحرمتهم

*م. ياسر خلف الناطق باسم حركة الأحرار لفضائية الميادين:-*
 توجه المجرم نتنياهو لاقتحام مدينة الخليل والحرم الإبراهيمي هو استمرار في العدوان الصهيوني المتصاعد على المقدسات وإمعان في انتهاكه لحرمتهم ، هذه الخطوة تمثل سياسة ثابتة لدى الاحتلال وقياداته يتصدرها نتنياهو اليوم  بهدف تحسين صورته أمام الناخبين وجلب أصوات المتطرفين الصهاينة لصالحه.

نحن نؤكد أن هذه السياسة لن تفلح في فرض أمر واقع أو إحكام السيطرة الصهيونية على المقدسات لاسيما الحرم الإبراهيمي رغم تقسيمه الباطل.

وعليه ندعو أبناء شعبنا في الضفة والقدس لتصعيد حالة الاشتباك مع الاحتلال وتكبيده الخسائر ورفع كلفته، وكذلك ندعو أبناء شعبنا في مدينة الخليل خاصة لاستقباله بالبارود والنار والتصدي لهذه الزيارة المشؤومة والتأكيد على أن هذه الزيارة وكل إجرام الاحتلال وقياداته بحق شعبنا والمقدسات ستكون وبالا عليهم وعلى مستقبلهم السياسي لا خدمة لمستقبلهم كما يعتقدون.

ندعو الجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي للتحرك للتصدي لهذه الانتهاكات والجرائم فالصمت على ذلك هو تشجيع وضوء أخضر للاحتلال وقياداته لاستمرار عدوانهم.

المكتب الإعلامي
4-9-2019