Menu

حركة الأحرار قرار ما يسمى محكمة الاحتلال العليا بالسماح باحتجاز جثامين الشهداء يعكس عنصرية وإجرام الاحتلال

*حركة الأحرار قرار ما يسمى محكمة الاحتلال العليا بالسماح باحتجاز جثامين الشهداء يعكس عنصرية وإجرام الاحتلال ويؤكد أن قرارات محاكِمِه سياسية تأتمر بأمر عسكري*

بعد أن نوجه خالص التحية لشعبنا المجاهد والرحمة لشهدائه البررة الذين روا بدمهم الطاهر تراب فلسطين وعبّدوا لنا طريق الحرية والتحرير والعودة, نؤكد بأن ما أصدرته ما تسمى محكمة الاحتلال العليا باحتجاز جثامين الشهداء هو قرار جائر عنصري يؤكد مدى إجرام ودموية وعنصرية الاحتلال بكافة مكوناته, ويؤكد بأن قرارات محاكم الاحتلال سياسية تأتمر بأوامر القيادات العسكرية وتحمل غطاء شكليا لتمرير سياساتها القمعية الإجرامية بحق شعبنا, لاسيما المجرم نتنياهو الذي يسعى إلى استغلال الألم الفلسطيني أيا كان لتحسين صورته أمام الناخبين لكسب أصواتهم في الانتخابات.

*وعليه فإننا نؤكد على ما يلي* 
 هذه القرارات والسياسة التي يتفنن فيها الاحتلال في إصدار قوانينه العنصرية المتطرفة لن ترعب شعبنا أو تخيفه أو تثنيه عن مواصلة نضاله ومقاومته وتصديه للاحتلال وقطعان مستوطنيه, بل ستعزز من إرادة وعزيمة شعبنا لاستمرار مقاومته بكافة الوسائل والأشكال للدفاع عن حقوقه وثوابته.

 وندعو إلى استمرار الفعاليات الشعبية والأهلية والوطنية للمطالبة بتسليم جثامين الشهداء لذويهم, 

وعلى السلطة تحمل مسؤولياتها والتوقف عن التنكر لآلام وتضحيات شعبنا وحمل ملفات إجرام قادة الاحتلال الجاهزة وتقديمها للمحاكم الجنائية لمحاسبتهم على جرائمهم بحق شعبنا.
المكتب الإعلامي
10-9-2019