Menu

جماهير نابلس تُشيع جثمان الأب سعادة

شاركت جماهير غفيرة في مدينة نابلس بالضفة الغربية المحتلة اليوم الاثنين (2019/12/2) في تشيع جثمان راعي كنيسة الروم الكاثوليك الأب يوسف سعادة.

وتوفي الأب يوسف سعادة أمس الأحد عن عمر ناهز 80 عاما.

وانطلق موكب تشيع الجثمان من كنيسة الروم الملكين الكاثوليك في رفيديا بمشاركة ممثلين عن الفعاليات الرسمية والشعبية والدينية في محافظة نابلس.

والأب سعادة ولد في مدينة حيفا المحتلة وهجر من بلدته الأصلية بعد النكبة عام 1948 ليستقر مع أسرته في نابلس.

ويعتبر الأب سعادة أحد المسيحيين الكبار المدافعين عن القضية الفلسطينية.