Menu

حركة الأحرار إقليم شمال غزة ينظم وقفة دعم وإسناد للأسرى البواسل في سجون

خِلال وقفة دعم وإسناد لأسرانا البواسل في سجون الاحتلال وخاصة المضربين عن الطعام الأسير البطل أحمد زهران و مصعب الهندي والتي نظمتها حركة الأحرار الفلسطينية إقليم الشمال على دوار بنك القدس في بيت لاهيا بمشاركة واسعة من ممثلي الفصائل الفلسطينية وذوي الأسرى

أكد خلالها القيادي في حركة الأحرار أ. خالد ريحان على ما يلي*

الأسرى هم طليعة شعبنا ومعركتهم هي معركة شعبنا أجمع وهذا يفرض علينا كقوى وفصائل وضع دعمهم ونصرتهم وإسنادهم في كافة خطواتهم ومعاركهم مع السجان وخاصة باستمرار الفعاليات الشعبية والوطنية.

 رغم أزمات غزة ومعاناتها من جراء الحصار والعقوبات الظالمة عليها إلا أنها تقف دائما في المقدمة لتحمل قضايا شعبنا وخاصة قضية الأسرى.

على السلطة تحمل مسؤولياتها وقطع كل أشكال العلاقة مع الاحتلال انسجاما مع قرارات الإجماع الوطني، وتفعيل وتدويل قضية الأسرى في المحافل الدولية وتقديم ملفات قادة الاحتلال للمحاكم الجنائية لمحاسبتهم على إجرامهم بحق شعبنا وأسرانا البواسل.

 ندعو المؤسسات الحقوقية والإنسانية لتحمل مسؤولياتها في فضح جرائم الاحتلال بحق أسرانا والوقوف موقفا أخلاقيا وإنسانيا لنصرة أسرانا والضغط لإنهاء معاناتهم وآلامهم وللاستجابة لمطالبهم ووقف الاعتقال الإداري والاهمال الطبي بحقهم.

من جانبه شدد الرفيق عوض السلطان القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ومسئول ملف الأسرى في الشمال* على أن قضية الأسرى هي القضية الأولى لكافة أبناء الشعب، داعيا لتحقيق الوحدة الوطنية لإعطاء الزخم المطلوب لقضيتهم العادلة،
كما أكد على دور الفصائل الفلسطينية كافة في إنهاء مسألة الاعتقال الإداري وبأي ثمن كان، داعيا أسرانا بالصبر والثبات فالمقاومة لن تتركهم حتى تحرير آخر فلسطيني في سجون الاحتلال الصهيوني .

 

IMG-20191203-WA0000
IMG-20191203-WA0003
IMG-20191203-WA0001
IMG-20191203-WA0002