Menu

م. ياسر خلف الناطق باسم حركة الأحرار وعضو اللجنة الإعلامية لمسيرات العودة وكسر الحصار خلال لقاء على فضائية الأقصى

م. ياسر خلف الناطق باسم حركة الأحرار وعضو اللجنة الإعلامية لمسيرات العودة وكسر الحصار خلال لقاء على فضائية الأقصى

 مسيرات العودة جاءت في توقيت حساس من تاريخ قضيتنا لاسيما في ظل تشديد الحصار وتصاعد التطبيع وتراجع مكانة القضية الفلسطينية على المستوى العربي والدولي والمؤامرة الأمريكية الساعية لتصفية القضية، وبعد أن اعتقد المحاصرون والمتآمرون أن شعبنا في غزة سيركع وسيستسلم ففاجأهم بالمسيرات لتكون صفعة لهم وصخرة في طريق مؤامراتهم.

 مسيرات العودة حققت الكثير من الانجازات في مسيرتها الشامخة وفضحت الاحتلال وإجرامه بحق المتظاهرين السلميين العزل ، لذلك فإننا ندعو لاستمرار المشاركة الفاعلة فيها من كافة أبناء شعبنا حتى تحقيق أهدافها، ونحذر الاحتلال من استهداف المتظاهرين.

 نؤكد على ضرورة الحفاظ على استمرارية مسيرات العودة رغم كل المعيقات التي تقف في طريقها الداخلية والخارجية لاسيما الاحتلال وإجرامه ضد المتظاهرين والمشاركة فيها وتعزيز الحضور الشعبي والجماهيري والوطني والفصائلي بكل قوة وزخم لنؤكد على رفضنا لاستمرار الحصار ولكل المؤامرات التصفوية التي تحاك ضد قضيتنا.

 المسيرة مستمرة هي رسالة تأكيد على تمسك شعبنا بالمسيرات وأن إرادة شعبنا ستبقى قوية ولن تنكسر بل ستعزز من دافعيته للحفاظ على منجزاته الوطنية والميدانية التي حققها بتضحياته وبدماء الش ه داء.