Menu

حركة الأحرار تهنئ حركة حماس بذكرى الانطلاقة 32

*تهنئة بذكرى انطلاقة حركة حماس ال32*
*يتقدم الأمين العام أ. خالد أبو هلال وقيادة حركة الأحرار الفلسطينية* بخالص التهاني والتبريكات من الإخوة المجاهدين رفقاء الدرب وقادة مسيرة المقاومة قادة وكوادر حركة المقاومة الإسلامية حماس وفي مقدمتهم رئيس مكتبها السياسي الأخ المجاهد إسماعيل هنية ولجناحها العسكري كتائب الشهيد عز الدين القسام بحلول ذكرى الانطلاقة المجيدة ال32، والتي تحمل هذا العام شعار رُسم بالدم والبطولة "بحد السيف بددنا الزيف" في رسالة تحدي مفادها بسيف المقاومة سنبدد مخططات الاحتلال وأوهامه بالبقاء على أرض فلسطين، وسنسقط كل المؤامرات ومقولة الجيش الذي لا يقهر.


وفي هذه الذكرى نؤكد بأن حركة حماس شكلت بانطلاقتها إضافة نوعية لفصائل المقاومة الفلسطينية وركيزة أساسية للحفاظ على شعلة الجهاد والمقاومة وصخرة أمام كل مشاريع التسوية والانهزام وحامية للمشروع الوطني ورأس حربة المقاومة.

 


حماس التي رغم كل الظروف التي تعرضت لها منذ انطلاقتها من محاولات الاستئصال والحصار والحروب والمؤامرات إلا أنها بقيادتها الحكيمة تجاوزت كل العقبات وأبدعت في كل الميادين الحكومية والسياسية والوطنية والإعلامية والعسكرية ونجحت في توحيد صفوف الفصائل تحت مظلة الهيئة الوطنية وغرفة العمليات المشتركة التي بات يحسب لها الاحتلال ألف حساب، فأثبتت أنها الأحرص دوما على الشراكة الوطنية ووحدة البيت الفلسطيني وتقوية الجبهة الداخلية.

في هذه الذكرى نستذكر قياداتها الشهداء وعلى رأسهم الشيخ الجليل الذي أيقظ الأمة أحمد ياسين والمجاهدين من قيادة وأبناء جناحها المظفر كتائب القسام الذين عبدوا الطريق بدمهم وزرعوا فأحسنوا الزرع فأثمر وخرجت حماس بقوتها وحنكتها ومتانة صفها ورحمتها على شعبها وشدتها على الاحتلال والأعداء.
المكتب الإعلامي
13-12-2019