Menu

نقابة المحامين الإسرائيلية تسحب رخصة مزاولة المحاماة من الأسير برغوت

تسلمت عائلة المحامي المقدسي طارق برغوت (44 عامًا) الثلاثاء، قرارًا جائرًا جديدا بحق ابنها الأسير صادر عن نقابة المحامين الإسرائيلية، والذي يقضي بسحب رخصة مزاولة مهنة المحاماة منه.

وقال رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين أمجد أبو عصب إن عائلة الأسير برغوت تسلمت قرارًا بسحب رخصة مزاولة مهنة المحاماة منه، بحجة "ضلوعه في عمليات فدائية".

وأوضح أن قوات الاحتلال اعتقلت برغوت بتاريخ 27/2/2019 من منزله في مدينة رام الله، وتم نقله بعدها إلى مركز "المسكوبية" بالقدس المحتلة، وتعرض حينها لتحقيق قاس ومطول، وأصدرت المحكمة الاحتلالية بحقه حكمًا جائرًا بالسجن لمدة 13 عامًا ونصف

وتنقل المحامي برغوت في عدة سجون ويقبع حاليًا في سجن "النقب" الصحراوي.

ويعتبر برغوث من المحامين المميزين الذي دافعوا خلال مسيرتهم المهنية عن كبار المناضلين، فقد ترافع عن الطفل أحمد مناصرة والأسيرة الجريحة جعابيص والأسير الجريح بلال أبو غانم.