Menu

خلال لقاء صحفي م.ياسر خلف نثمن المرونة التي أبدتها حركة حماس والتسهيلات التي قدمتها في سياق تحقيق المصالحة وإنجاح الانتخابات الفلسطينية.

الناطق الرسمي لحركة الأحرار الفلسطينية، م. ياسر خلف خلال لقاء صحفي*

 أكد خلاله بأن الشعب الفلسطيني أسس لمعادلات جديدة عنوانها الصمود والثبات والتمسك بالأرض والحقوق والثوابت وبالمقاومة بشتى الأشكال، وسيفشل كل المؤامرات بإرادته ووحدته ومقاومته.

 

وثمن "خلف" المرونة التي أبدتها حركة حماس والتسهيلات التي قدمتها في سياق تحقيق المصالحة وإنجاح الانتخابات الفلسطينية.

 

وأوضح أن اتخاذ رئيس السلطة محمود عباس، عدم سماح الاحتلال لإجراء الانتخابات في القدس، "ذريعة للتهرب من إجراء الانتخابات، خشية الخسارة الحتمية، في ظل الفشل الذي يعيشه ومشروعه السياسي"، ووصفه بـ"لعبة مكشوفة لا تنطلي على شعبنا".

 

ووجه رسالة لـ"شرفاء فتح"، مطالبا إياهم بالضغط بكل قوة لإعادة الحركة لتاريخها ومبادئها ولطريقها السليم نحو المقاومة والتخندق مع الكل الفلسطيني الوطني المقاوم لمواجهة الاحتلال والضغط لنبذ التنسيق الأمني وأي علاقة مع الاحتلال.