Menu

تجديد أمر الاعتقال الإداري للأسير سامي جنازرة

جددت محكمة الاحتلال في عوفر قرار الاعتقال الإداري للمرة الثانية لمدة أربع شهور بحق الأسير المحرر المعاد اعتقاله سامي محمد شعبان جنازرة (47عاماً)، من مخيم الفوار جنوب مدينة الخليل.

مكتب إعلام الأسرى أفاد بأن قوات الاحتلال كانت أعادت اعتقال الأسير المحرر سامي جنازرة بتاريخ 16/9/2019، بعد اقتحام منزله ولم يمضٍ على إطلاق سراحه من آخر اعتقال سوى 10 أشهر فقط كان أمضى خلاله 11 شهراً في الاعتقال الإداري، وصدر بحقه قرار اعتقال إداري لمدة أربع شهور، وحين قاربت على الانتهاء جدد له الاحتلال لمرة ثانية لأربعة شهور أخرى.

وأوضح إعلام الأسرى بأن جنازرة هو أمين سر حركة فتح في مخيم الفوار، وكان قد خاض إضراباً عن الطعام مرتين ضد اعتقاله الإداري الأولى خلال الاعتقال السابق، واستمر 32 يوماً، والمرة الثانية خلال الاعتقال القبل الأخير واستمر لمدة 70 يوماً متتالية.

يذكر بأن جنازرة متزوج وله 4 أبناء، وهو أسير محرر كان اعتقل عدة مرات، وأمضى ما مجموعه 11 عاماً في سجون الاحتلال بين أحكام فعلية واعتقال وإداري.