Menu

حركة الأحرار دائرة العمل النسائي تنظم وقفة جماهيرية تنديدا واستنكارا لجرائم الإحتلال بحق المدينة المقدسة والعدوان على المسجد الأقصى بعنوان أمة المليار ... الأقصي في خطر

نظمت دائرة العمل النسائي في حركة الأحرار الفلسطينية وقفة جماهيرية تنديدا واستنكارا لجرائم الإحتلال بحق المدينة المقدسة والعدوان على المسجد الأقصى بعنوان أمة المليار ... الأقصي في خطر و ذلك اليوم الأحد أمام برج شوا وحصرى بمدينة غزة. 
أكدت خلالها *الناطق الإعلامي باسم دائرة العمل النسائي في الحركة الأستاذة نسرين راضي

ما تمر به مدينة القدس وخاصة المسجد الأقصى هى المرحلة الأخطر و التي زادت خطورة بعد قرار ترامب الباطل الذي جاء نتيجة طبيعية للتطبيع العربي مع الاحتلال المجرم والذي يمثل خنجراً في قلب شعبنا والأمة ويعطي الاحتلال الذرائع والضوء الأخضر لمواصلة إجرامه بحقهم.

 

 ندعو إلى توحيد الصف الفلسطيني والعربي والإسلامي من أجل تقديم الدعم المادي والنفسي والقانوني والمساندة الحقيقية للمقدسيين الذين هم رأس الحربة في مواجهة الاحتلال نيابة عن الأمة الإسلامية والعربية.

 

 نؤكد أن ما تتعرض له المدينة المقدسة والمسجد الأقصى هو ثمرة الدعم والانحياز الأمريكي للاحتلال والتواطؤ الدولي والصمت العربي المقيت الذي شجع الاحتلال على عدوانه على شعبنا والأقصى.

من جانبها قالت *القيادية فى حركة المقاومة الإسلامية حماس الأخت نجاح البطنيجى* . 

 إن عنجهة العدو لن تزيدنا إلا إصرارا على المضي قدما نحو التحرير وفصائلنا المقاومة لن تترك أهلنا في القدس والمسجد الأقصى وحدهم وسندافع بارواحنا ودمائنا حتى الحرية وكنس العدو الصهيوني من كل الأراضي الفلسطينية. 

في سياق متصل *دعت القيادية في حركة الجهاد الإسلامي الأخت إسلام حلس*
السلطة بتحمل مسؤولياتها والعمل على وقف التنسيق الأمني وإطلاق العنان لأبناء شعبنا لمقاومة ومواجهة إجرام الاحتلال وعدوانه المستمر على شعبنا وأرضنا والمقدسات.

المكتب الإعلامي _ دائرة العمل النسائي. 
26_1_2020م

 

IMG-20200126-WA0000
 

 

IMG-20200126-WA0001
 

 

IMG-20200126-WA0003
 

 

IMG-20200126-WA0004