Menu

عباس وأولمرت معًا لـ"رفض صفقة القرن"

ذكرت القناة 12 العبرية، أن رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي السابق، إيهود أولمرت، يعتزم عقد مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس السلطة محمود عباس، بالتزامن مع الجلسة المغلقة التي تعقد في مجلس الأمن، في وقت لاحق اليوم، لبحث "صفقة القرن" المزعومة.

ونقلت القناة عن مصادر قالت إنها فلسطينية، أن عباس وأولمرت سيعلنان معارضة "صفقة القرن" بالتزامن مع الإحاطة التي سيقدمها كبير مستشاري الرئيس الأميركي دونالد ترامب وصهره، جاريد كوشنر، حول الخطة الأميركية المعروفة بـ"صفقة القرن"، والتي تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية.

ووفقًا لمصادر القناة، فأن المؤتمر الصحفي يعقد لمساعدة محمود عباس على حشد دعم دولي واسع لرفض خطة ترامب. وذلك من خلال التأكيد على أن الفلسطينيين لا يرفضون بالمطلق إمكانية التوصل إلى اتفاق مع الإسرائيليين من خلال المفاوضات المباشرة بين الطرفين.

 

وسيفصّل أولمرت خلال المؤتمر الصحفي المراحل التي وصلت إليها المفاوضات مع السلطة في ذلك الحين بما فيها تقسيم القدس وإخلاء مستوطنات والتوافق على الإبقاء على الكتل الاستيطانية الكبيرة، بحسب القناة 12.

وأولمرت كان رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي الثاني عشر، ورئيس حزب كاديما، وعمدة سابق لبلدية القدس. وغادر الحياة السياسية بفضيحة فساد. قضى سنة وأربعة أشهر في السجن وأفرج عنه منتصف 2017.