Menu

حركة الأحرار في ذكرى مجزرة الحرم الإبراهيمي مقاومتنا هي خيار الرد والردع

*في ذكرى مجزرة الحرم الإبراهيمي  مقاومتنا هي خيار الرد والردع*
*حركة الأحرار* : عدم التحرك الجدي لتقديم ملفات قادة الإجرام الصهيوني للمحاكم الجنائية لمحاسبتهم على مجزرة الحرم الإبراهيمي وما قبلها وما بعدها هو من شجعهم على الاستمرار في عدوانهم وجرائمهم وقتلهم وتنكيلهم بشعبنا وشهدائه، وعلى السلطة التحرك لتنفيذ ذلك فورا

شعبنا لن ينسى ولن يغفر للاحتلال ما ارتكبه بحقه من مجازر وسيبقى يقاوم بشتى الوسائل وفي مقدمتها المقاومة المسلحة حتى دحره واستعادة حقوقه

مخططات التهويد والتدنيس والاستيطان والمجازر التي ارتكبها الاحتلال هي جرائم متواصلة تشرف عليها أعلى مؤسساته مستغلة الدعم الأمريكي والصمت الدولي والتطبيع العربي

مقاومتنا موحدة ومستمرة ولن نقبل بأي مؤامرة تفرض علينا أو تمنح الاحتلال الحق في شبر من أرض فلسطين، فلا خيار للاحتلال إلا بإنهاء احتلاله والرحيل من حيث أتى.
المكتب الإعلامي
25-2-2020