Menu

م. ياسر خلف الناطق باسم حركة الأحرار للأقصى: اعتداء الاحتلال على المتضامنين المشاركين في حملة التعقيم لمواجهة انتشار فيروس كورونا في الضفة هو استمرار في العدوان على شعبنا

م. ياسر خلف الناطق باسم حركة الأحرار للأقصى:

 

اعتداء الاحتلال على المتضامنين المشاركين في حملة التعقيم لمواجهة انتشار فيروس كورونا في الضفة هو استمرار في العدوان على شعبنا، وهذا يؤكد إجرام الاحتلال بشتى أشكاله، الأمر الذي يفرض على كافة المؤسسات وخاصة الصحة العالمية لرفع صوتها لفضح هذا الإجرام أمام الدعوات المتواصلة لتعقيم المنشأت والمؤسسات العامة لمواجهة خطر انتشار كورونا.

 

هذه الجرائم والعربدة التي لم تتوقف هي نتاج طبيعي لإصرار السلطة على التنسيق الأمني وتكبيلها لأيدي أبناء شعبنا وملاحقتها للمقاومين.

 

نؤكد أن هذه الجرائم لن تثني شعبنا عن مواصلة نضاله في التصدي لعدوان الاحتلال وفي حماية حقوقه والمساهمة في مواجهة الأوبئة والمخاطر.

 

ندعو أبناء شعبنا لمواصلة حملاتهم ومشاركاتهم في هذه الفعاليات الوطنية الهامة وعدم الركون أو الاستكانة لعدوان وإجرام الاحتلال وسياسة الاحتلال الفاشية.

المكتب الإعلامي
17-3-2020