Menu

حركة الأحرار: تصريحات وزير الحرب الصهيوني نفتالي بينت حول إدخال المساعدات لغزة مقابل الإفراج عن جنوده الأسرى مقايضة رخيصة تعكس همجية وإجرام الاحتلال وسلوك قادته الغير أخلاقي وغير إنساني

*حركة الأحرار: تصريحات وزير الحرب الصهيوني نفتالي بينت حول إدخال المساعدات لغزة مقابل الإفراج عن جنوده الأسرى مقايضة رخيصة تعكس همجية وإجرام الاحتلال وسلوك قادته الغير أخلاقي وغير إنساني.*

*أكد م.ياسر خلف الناطق بإسم حركة الأحرار في تصريح لصحيفة فلسطين* بأن تصريحات وزير الحرب الصهيوني بينت هي مقايضة رخيصة تعكس عقلية قادة الاحتلال الفاشية القائمة على الإجرام، وسلوكها الهمجي الغير إنساني والغير أخلاقي ومحاولاتها استغلال حاجة غزة وأهلها للمساعدات الانسانية في ظِل الحصار الخانق المفروض عليها.

وحمل خلف الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن تداعيات استمرار الحصار وحرمان غزة ومنع دخول المستلزمات المطلوبة لها بمختلف أشكالها خاصة الطبية في ظِل وباء كورونا، قائلاً: هذه التصريحات لن تؤثر على معنويات شعبنا وإرادته الصلبة فغزة تستطيع لجم هذه القيادات الفاسدة وأن ترسل لهم الرد المناسب الذي يفهموه جيداً.

وأوضح خلف بأن إبتزاز غزة ليس جديداً ولكنه دائماً يثبت أن شعبنا أشد وأقوى من أي إبتزاز أو مقايضات وخاصة عندما يتعلق الأمر بالثوابت، قائلاً: قالتها المقاومة وسيبقى قولها استراتيجي لن يرى الاحتلال أسراه حتى يرى أسرانا النور.

ودعا خلف الأمم المتحدة والمجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية والإنسانية والصحية ومنظمة الصحة العالمية تحمل مسؤولياتهم جميعاً في فضح إجرام الاحتلال وسياساته التي تخالف كل القرارات والقوانين الدولية والانسانية, فغزة برميل بارود يوشك على الانفجار.