Menu

حركة الأحرار: تجاهل عباس لمعاناة غزة مواصلة لسياسة الإقصاء*

حركة الأحرار: تجاهل عباس لمعاناة غزة مواصلة لسياسة الإقصاء

اعتبرت حركة الأحرار الفلسطينية تجاهل رئيس السلطة محمود عباس أزمات غزة ومعاناة أهلها تأكيدا على أنه "ماضٍ في سياسة التمييز والإقصاء والعبث، ومؤشر خطير على أنه لا يعتبر غزة جزءاً من الوطن".

*وقال المتحدث باسم حركة الأحرار ياسر خلف، في تصريح صحفي مساء اليوم*: "لا معنى ولا أهمية لأي خطاب من قبل رئيس السلطة طالما لم يتخذ خطوات برفع الإجراءات الانتقامية عن قطاع غزة ودعم أهلنا فيها وصرف الموازنات وحصتها من المساعدات المالية وغير المالية التي تعدت الـ40 مليون دولار لمواجهة فيروس كورونا".

وأضاف أن خطاب عباس، مساء اليوم عن أزمة كورونا، يعكس عجز السلطة وفشلها في إدارة الأزمات وارتهانها للخارج، في حين أنها وقيادتها تتغنى بالقدرات والإمكانات، وهذا يؤكد فشل سياستها وأهمية التصدي لها ولممارساتها التي تضر بشعبنا وقضيتنا وحقوقنا ومشروعنا الوطني