Menu

الإفراج عن شروق البدن بعد اعتقال إداري دام 12 شهرًا

أفرجت قوات الاحتلال اليوم الأحد عن الأسيرة شروق محمد البدن من مدينة بيت لحم، بعد اعتقال إداري استمر 12 شهرا .

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الأسيرة البدن بتاريخ 15 تموز 2019، بعد اقتحام منزلها في بلدة تقوع، واحتجزتها بسجن "هشارون" قبل تحويلها إلى سجن "الدامون".

وعانت الأسيرة خلال اعتقالها من مشاكل صحية تفاقمت جراء ظروف الاعتقال الصعبة، خاصة بعدما تعرضت له خلال مدة اعتقالها الأولى، التي سببت لها مشاكل حادة في المعدة، والكلى والأعصاب.

وتعتقل قوات الاحتلال في سجونها أكثر من 40 مواطنة من بينهن النائب في المجلس التشريعي خالدة جرار.

وأقدم الأسيرات هي أمل جهاد طقاطقة المعتقلة منذ عام 2014م ومحكومة بالسجن 7 سنوات، وأعلاهن حكماً هما شاتيلا سليمان أبو عيادة من كفر قاسم بالداخل المحتل وشروق صلاح دويات من القدس ومحكومتين بالسجن 16 عاماً.