Menu

وقفة إسناد للأسير المريض أبو وعر بجنين

حذر ممثلو المؤسسات ونشطاء مناصرة الأسرى اليوم الأربعاء من تدهور الوضع الصحي الخطير للأسير كمال ابو وعر في "سجن الرملة" وخاصة بعد اصابته بفيروس كورونا، مؤكدين أنه آن الأوان للإفراج عنه.

وأشاروا خلال اعتصام في خيمة التضامن مع أبو وعر بجنين إلى أن الاحتلال يهدف إلى محاربة الأسير ابو وعر والتضييق عليه، وممارسة التعذيب والقتل الممنهج بحقه، وهو ما يستدعي مؤازرته من أجل الإفراج عنه وتوفير العلاج المناسب له.

وأكدت الناشطة وفاء زكارنة أن أبو وعر أصبح يصارع الموت في ظل مرض سرطان الحنجرة الذي يعاني منه، وإصابته بفيروس كورونا والمحكوم 6 مؤبدات و50 عاما والقابع في مستشفى سجن الرملة.

وشدد نائب محافظ جنين كمال أبو الرب على أن الوضع الصحي للأسير ابو وعر يتفاقم يوما بعد يوم وخطر الموت يهدده في أية لحظة، ما يتطلب تدخلا عاجلا من كافة المستويات لإنقاذ ما تبقى من حياته