Menu

الشرطة الإسرائيلية تعتقل 12 متظاهرا إسرائيليا بالقدس

تظاهر آلاف الإسرائيليين، الليلة الماضية، في القدس و"تل أبيب" وأمام منزل نتنياهو في قساريا، احتجاجًا على الأوضاع الاقتصادية، وسوء إدارة حكومة نتنياهو، للأزمة الاقتصادية الناجمة عن تفشي الكورونا.

 

وذكرت القناة الـ13 العبرية، صباح اليوم الأحد، أن مواجهات اندلعت بين قوات الشرطة الإسرائيلية والمتظاهرين، وقامت الشرطة برشهم بالماء لتفريقهم، واعتقلت 12 شخصا من بينهم.

 

وقالت القناة، إن عدد المتظاهرين أمام ديوان رئيس الوزراء بالقدس، بلغ حوالي 8 آلاف مواطن إسرائيلي، طالبوا باستقالة رئيس الوزراء نتنياهو.  

 

ووفقا للقناة، رفع المتظاهرون شعارات من بينها "نتنياهو فاسد"، و"بيبي ارحل"، ورددوا شعارات تطالب باستقالته، لسوء إدارته لأزمة كورونا وتداعياتها الاقتصادية.

 

وفي ذات السياق، اندلعت مواجهات بين معارضي ومؤيدي نتنياهو، خلال تظاهرة جرت الليلة قرب مستوطنة "شاعر هنيغف" بغلاف غزة، حيث تم طعن أحد المتظاهرين ضد نتنياهو، على يد أحد مؤيديه.

 

وأشارت القناة العبرية، إلى أن استطلاعات الرأي الأخيرة، بينت تزايد حالة الاستياء في الشارع الإسرائيلي، من أداء نتنياهو في إدارة الأزمة الاقتصادية المترتبة على وباء الكورونا.