Menu

حركة الأحرار الفلسطينية تشاطر لبنان وشعبها مصابهم الجلل وتتمنى الرحمة للشهداء والشفاء العاجل للجرحى والمصابين وتجاوز هذه الفاجعة

حركة الأحرار الفلسطينية تشاطر لبنان وشعبها مصابهم الجلل وتتمنى الرحمة للشهداء والشفاء العاجل للجرحى والمصابين وتجاوز هذه الفاجعة.

إننا ونحن نتابع بكل ألم وحزن الانفجار الضخم والمروع الذي حصل في ميناء بيروت وما خلَّف من آثار وخسائر في الأرواح والممتلكات وتدمير كبير لمحيط واسع من المباني والفنادق وغيرها إذ نُعرِب عن تضامننا الكامل مع لبنان وشعبها الشقيق المحب لفلسطين وأهلها ونتقدم بخالص التعازي من عوائل الشهداء الذين ارتقوا في هذا الحادث الأليم، ونتمنى الشفاء والسلامة التامة للجرحى والمصابين، ونسأل الله الثبات للبنان وأهلها لتجاوز هذا المصاب الجلل وتداعياته لتبقى قوية أمام كل المحن والمؤامرات، فالمستفيد الأول والأخير من هذا الانفجار هو الاحتلال الصهيوني عدو الأمة الساعي دوماً لإضعافها وإنهاكها وخلط الأوراق وإشغال كل الساحات وتصدير أزماته بمختلف أشكالها وصورها للخارج.

المكتب الإعلامي
5-8-2020