Menu

حركة الأحرار: إعدام جيش الاحتلال للنقيب في جهاز الأمن الوقائي بلال رواجبة على حاجز حوارة جنوب نابلس جريمة متجددة تؤكد مدى إجرام ودموية الاحتلال

حركة الأحرار: إعدام جيش الاحتلال للنقيب في جهاز الأمن الوقائي بلال رواجبة على حاجز حوارة جنوب نابلس جريمة متجددة تؤكد مدى إجرام ودموية الاحتلال، ورسالة لأرباب التنسيق الأمني بأن الاحتلال عدو لكل مكونات شعبنا يجب مواجهته لا التعاون أمنياً معه على حساب شعبنا.

ندعو أبناء وشرفاء المؤسسة الأمنية في الضفة للوفاء لزميلهم ورفيقهم والانتقام له بتصويب بنادقهم تجاه الاحتلال لا استمرار سياسة حماية جنوده وقطعان مستوطنيه بناءً على اتفاقيات الذل بينه وبين السلطة.

 كما ندعو كل مكونات شعبنا في الضفة والقدس لتصعيد الاشتباك مع الاحتلال للجم عدوانه المتواصل ضِد شعبنا وأرضنا والمقدسات, فالصمت على هذه الجرائم يمثل ضوء أخضر وتشجيع للاحتلال لمواصلة عدوانه والإمعان في إجرامه.

المكتب الإعلامي
4-11-2020