Menu

 حركة الأحرار: انتصار الأسير ماهر الأخرس في معركته البطولية ضِد الاحتلال بعد إضرابه المفتوح عن الطعام لمدة 103 أيام هو انتصار جديد للحركة الوطنية الأسيرة ولشعبنا الذي ساهم بدعمه ونصرته وتعزيز صموده.

 حركة الأحرار: انتصار الأسير ماهر الأخرس في معركته البطولية ضِد الاحتلال بعد إضرابه المفتوح عن الطعام لمدة 103 أيام هو انتصار جديد للحركة الوطنية الأسيرة ولشعبنا الذي ساهم بدعمه ونصرته وتعزيز صموده.

 

 التحية كل التحية لشعبنا وأسرانا ولعائلة الأسير المجاهد ماهر الأخرس الذي رسم هذه اللوحة النموذجية بصموده وإرادته وأمعائه الخاوية، وبالتأكيد لن يكون الأسير الأخير في مواجهة السجان وصولاً لكسر ما يسمى الاعتقال الإداري.

 

هذا الانتصار يؤكد أن أسرانا أقوى من بطش وجبروت وعنجهية السجان الصهيوني، وأننا نستطيع كسر قراراته وإرغامه على الخضوع لمطالب شعبنا وأسرانا.

 

 نؤكد أن قضية الأسرى ستبقى الأولوية لدى شعبنا ومقاومتنا، وأننا على العهد معهم لنيل حريتهم وخاصة الأسير ماهر وصولا لتنفيذ الاتفاق كاملا بعدم تمديد الاعتقال الإداري له وإطلاق سراحه.

المكتب الإعلامي
6-11-2020