Menu

سامسونغ تطلق شاشات ذكية بمواصفات غير مسبوقة

أعلنت شركة سامسونغ عن جيل جديد من الشاشات الذكية التي أتت بمواصفات لم تشهدها بقية الشاشات من قبل.

ومن أكثر ما يميز شاشات Smart Monitor الجديدة من سامسونغ هو إمكانية استعمالها لأغراض متعددة، إذ يمكن استعمالها كشاشة قادرة على الاتصال لاسلكيا مع مختلف أنواع الحواسب بما فيها الحواسب المكتبية والحواسب العاملة لأنظمة ويندوز وحواسب آبل.

 كما يمكن استعمالها كشاشة عرض متصلة مع الهواتف الذكية والحواسب اللوحية، فضلا عن أنها مزودة ببرمجيات تساعدها على العمل كأجهزة تلفاز ذكية مستقلة.

ويمكن لهذه الشاشات الاتصال بشركات الإنترنت اللاسلكية، كما أنها تدعم خدمات بث المحتوى عبر تطبيقات Smart Hu، وتمكن المستخدمين من الوصول إلى منصات "يوتيوب" و"تيتفليكس" والعديد من المنصات التي تعرض الفيديوهات والأفلام والمسلسلات عبر الإنترنت.

كما تؤمن الاتصال اللاسلكي مع هواتف Galaxy الذكية من سامسونغ، والاتصال مع منصات DeX، ويمكنها بث محتويات الهواتف عبر خدمات Apple AirPlay.

وتطرح هذه الشاشات بنموذجين مزودين بمكبري صوت باستطاعة 5 واط لكل واحد، ويأتي النموذج الأول منها Smart Monitor M7 بمقاس 32 إنشا، ويدعم عرض فيديوهات بدقة 4K، وسعره 400 دولار تقريبا.

أما النموذج الأصغر Smart Monitor M5 فيأتي بمقاس 27 و32 بوصة، ويدعم عرض الفيديوهات بدقة FHD، وتتراوح أسعاره ما بين 230 و280 دولارا.