Menu

نعيم لشهاب: "ميثاق مواجهة التطبيع" بدأ من الإعلام وسيمتد لمساحات أخرى

أكد باسم نعيم رئيس مجلس العلاقات الدولية - فلسطين، اليوم الأحد، أن الإعلان عن ميثاق الشرف لمواجهة التطبيع الإعلامي، أمس "حدث مهم في السياقات الوطنية لمواجهة التطبيع مع الاحتلال".

وقال نعيم في حديثٍ لوكالة "شهاب" إن ذلك يمثل انطلاقة وطنية لتؤسس لمرحلة على المستوى العربي والإسلامي، والدولي لاحقا، موضحا أن البداية من الإعلام ثم تمتد إلى مساحات أخرى في الرياضة والاقتصاد والأكاديمية وغيرها.

وشاركت أمس شخصيات من الفصائل وممثلون عن الأطر والكتل الصحافية المختلفة في توقيع ميثاق شرف لمواجهة التطبيع الإعلامي، في حفل أقيم في مدينة غزة، أشرفت عليه العلاقات الإعلامية الوطنية المنبثقة من فصائل وكتل صحافية عدة.

واعتبر نعيم أن الحضور الكبير للفصائل والشخصيات الوطنية والإعلامية "يعكس انطلاقة حقيقية بهذا الملف، وتؤكد تقدير الفصائل والمجتمع لخطورة ما يحدث في مسيرة التطبيع".

وأفاد بأنه تم التوافق على التحرك في اتجاهين، أولهما كيفية تحويل هذا الميثاق إلى خطة عمل تنفيذية تلتزم بها الفصائل والمؤسسات الإعلامية، والثاني يتمثل في التوجه للعالم العربي والإسلامي ليكون هناك مواثيق مشابهة لمواجهة التطبيع.