Menu

داني دنون: لن نبقى صامتين والإيرانيون سيدفعون ثمنا باهظا مقابل أي اعتداء علينا

حذر السفير الإسرائيلي السابق لدى الأمم المتحدة، داني دنون، من أن "حكومته لن تبقى صامتة، وأن الإيرانيين سيدفعون ثمنا باهظا مقابل أي اعتداء على إسرائيل".

جاء ذلك بعد تضرر سفينة شحن مملوكة للكيان الإسرائيلي جراء انفجار غامض في الخليج، مقابل سلطنة عمان.

من جانبه، قال وزير الحرب الإسرائيلي، بيني غانتس، إن "تقييمه المبدئي أن إيران" تقف وراء الهجوم على سفينة يملكها إسرائيلي يوم الخميس.

في الجهة المقابلة، أفادت صحيفة "كيهان" الإيرانية المقربة من المرشد الإيراني الأعلى، علي خامنئي، بأن "الهجوم على السفينة الإسرائيلية في خليج عمان، هو انتقام للمقاومة من الهجمات والجرائم الإسرائيلية الأخيرة في المنطقة".

وكانت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية وشركة "Dryad Global" للأمن البحري، قالت إن سفينة تعرضت لانفجار في خليج عمان يوم الخميس.

وأفاد تقرير إعلامي إسرائيلي، في وقت سابق بأن سفينة "هيل يسري" المملوكة لإسرائيل، والتي تعرضت لتفجير بخليج عمان الخميس الماضي، "أصيبت من فوق سطح الماء"، محملا إيران مسؤولية التفجير.