Menu

الخارجية الأردنية: تم السيطرة على مخطط قاده الأمير حمزة لزعزعة الاستقرار

أعلن أيمن الصفدي وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني، اليوم الأحد، عن "السيطرة بالكامل على مخطط لزعزعة الاستقرار" في المملكة، قاده الأمير حمزة.

وقال الصفدي خلال مؤتمر صحفي "تم السيطرة بالكامل على التحركات التي قادها الأمير حمزة ومحاصرتها"، لافتا إلى أنه تم اعتقال ما بين 14 إلى 16 شخصا.

وأوضح أن الأجهزة الأمنية رصدت خلال الفترة الماضية اتصالات من الأمير حمزة وآخرين مع جهات خارجية، مبينا أن رئيس هيئة الأركان المشتركة التقى بالأمير حمزة وطلب منه التوقف عن التحركات التي تستهدف أمن البلاد.

وأضاف الصفدي أن الأمير حمزة رفض الاستجابة لطلب وقف التحركات التي تستهدف أمن البلاد وتعامل معه بسلبية. 

ووفق الصفدي، التحقيقات الأولية أفادت أن الأمير حمزة كان على تنسيق مستمر مع باسم عوض الله (رئيس الديوان الملكي السابق) بشأن خطواته.

ولفت وزير الخارجية الأردني إلى أن الأجهزة الأمنية رصدت أمس تواصل شخص له ارتباطات خارجية مع زوجة الأمير حمزة.

وذكر الصفدي ان هناك محاولات لزعزعة استقرار الأردن، موضحا أن هناك تحقيقات مكثفة استمرت على مدى فترة طويلة والأجهزة الأمنية أوصت باتخاذ إجراءات أمس وأنه سيتم كشف كل التفاصيل عند اكتمال التحقيقات.

وتابع إن هناك جهود لاحتواء الموقف داخل الأسرة الهاشمية "لكن لا أحد فوق القانون"، مردفا : "نأخذ الإجراءات القانونية اللازمة لحماية الأردن".