Menu

الاحتلال يعتقل 3 شبان في بيت لحم وجنين

اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، مساء اليوم الأحد، ثلاثة شباب على حاجزين في بيت لحم وجنين في الضفة المحتلة.

وأفادت مصادر محلية أن جنود الاحتلال أوقفوا سيارة جيب فلسطينية وبداخلها شابّان، عند حاجز عسكري مفاجئ نصب في طريق بلدة زعترة إلى الشرق من بيت لحم.

وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين، وتسببت بحدوث أزمة مرورية خانقة بسبب الحاجز.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، مساء اليوم، الشاب محمد مأمون عبد الله عمارنة (19 عاما)، أثناء مروره عبر الحاجز العسكري "مابو دوتان" المقام على أراضي بلدة يعبد جنوب غرب جنين.

يشار إلى أنّ قوات الاحتلال الصهيوني شنّت -فجر وصباح اليوم- حملة اعتقالات ومداهمات واسعة، بمناطق ومدن متفرقة بالضفة المحتلة.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال الصهيوني، اعتقلت شاباً من بلدة يعبد جنوب غرب جنين، وهو مجد فوزي عطاطرة، أثناء مروره على حاجز عسكري مفاجئ قرب يعبد.

في حين أفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اعتقلت أسيراً محرراً من حي الثوري في القدس المحتلة، وهو توفيق رفيق شويكي، بعد أن داهمت منزله وفتشته.

وينفذ جيش الاحتلال الصهيوني يوميا حملة اعتقالات واسعة تطول مدنًا وقرى في الضفة الغربية.

ورصد مركز فلسطين لدراسات الأسرى، الخميس الماضي، أن الاحتلال الصهيوني اعتقل 410 فلسطينيين خلال مارس/ آذار الماضي.

وبيّن المركز، في تقريرٍ له، أنّ من مجمل الحالات التي رُصدت 41 طفلًا، و10 نساء، مشيرًا إلى أنّ مخابرات الاحتلال استدعت العشرات، وهددتهم بهدف التأثير على الانتخابات التشريعية التي ستجرى في مايو/ أيار المقبل.

كما قال: إنّ قوات الاحتلال اعتقلت 4 مواطنين من قطاع غزة، 3 منهم خلال اقترابهم من الحدود الشرقيّة للقطاع.