Menu

فصائل الممانعة: الدعوات الفصائلية والشبابية لإنهاء الانقسام تقابلها فتح وأجهزتها بالقمع في رام الله

فصائل الممانعة: الدعوات الفصائلية والشبابية لإنهاء الانقسام تقابلها فتح وأجهزتها بالقمع في رام الله

 

استنكرت فصائل الممانعة الفلسطينية قيام عناصر من فتح بحرق خيم الاعتصام والاعتداء على الشباب المطالبين بإنهاء الانقسام وذلك في دوار المنارة بمدينة رام الله.

وقال الناطق الإعلامي لحركة الأحرار مصطفى القيشاوي خلال المؤتمر الذي عقدته الفصائل الخميس 31/3/2011 إن هذا التصعيد الممنهج يعكس عدم جدية بعض الأطراف لإنهاء حالة الانقسام وتوحيد الصف الفلسطيني في مواجهة الاحتلال إضافة إلى محاولات إثارة الفوضى في غزة التي تقوم بعض الأطراف بالتخطيط لها لتحقيق أهداف مشبوهة.

وطالبت الفصائل حركة فتح بتحديد موقفها من أحداث دوار المنارة محملةً سلطة عباس وأجهزته الأمنية المسئولية الكاملة عنها.

وقد ثمنت الفصائل خلال المؤتمر دور وزارة الداخلية بغزة في حماية المواطنين والحفاظ على جبهة المقاومة وأشادت الفصائل بالاستقرار والهدوء الذي يشهده قطاع غزة.

ودعت فصائل العمل الوطني والإسلامي للخروج بموقف واضح حيال ما يحدث من قمع للحريات بالضفة.

 

 

فصائل الممانعة والمقاومة الفلسطينية

31/3/2011

 

حركة الأحرار الفلسطينية - حركة المقاومة الشعبية - جبهة النضال الشعبي خالد عبد المجيد - الجبهة الشعبية القيادة العامة - طلائع حرب التحرير قوات الصاعقة