Menu

"لجنة القدس" تدعو لإفشال مخططات الاحتلال ومستوطنيه بالأقصى

دعت لجنة القدس والأقصى بالمجلس التشريعي الفلسطيني أهلنا في القدس والضفة الغربية والداخل المحتل لأن يهبوا للرباط والاحتشاد في ساحات الأقصى المبارك، ليفشلوا مخططات الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيه.

وقالت اللجنة في بيان الأربعاء إننا نتابع دعوات ما يسمى باتحاد "منظمات الهيكل" المستوطنين لاقتحامات واسعة للمسجد الأقصى عشية ما يسمى "عيد الغفران" عند اليهود.

وأوضحت أن الهدف من هذه الاقتحامات تمكين اليهود المقتحمين من أداء الطقوس التلمودية في ساحات الأقصى بشكل علني وجماعي بقيادة كبار حاخاماتهم، ومن هذه الطقوس المزعومة أداء" صلوات التوبة العلنية الجماعية، وتكرار نفخ البوق في الأقصى".

ودعت المقاومة الفلسطينية لتأخذ زمام المبادرة والفعل في كل أرض فلسطين، دفاعًا عن الأقصى وحاضنته مدينة القدس.

وحثت برلمانات العالم الحر على الوقوف في وجه الاحتلال الذي يستمر في تدنيس المقدسات الإسلامية وانتهاك القوانين والمواثيق والأعراف الدولية.

وطالبت الأردن ملكًا وبرلمانًا وحكومة وشعبًا بأن يكون لهم دور بارز في لجم المستوطنين من تدنيس الأقصى، من خلال تقوية وجودهم في متابعة شئون المسجد الأقصى وتكثيف أعمال الترميم والصيانة، وعدم الانصياع لإملاءات الاحتلال.