Menu

محكمة استئناف سعودية تنظر في أحكام بحق معتقلين أردنيين وفلسطينيين

تنظر محكمة استئناف سعودية -الاثنين- في أحكام صدرت بحق موقوفين أردنيين وفلسطينيين، منهم ممثل حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في السعودية محمد الخضري.

وقال رئيس لجنة المعتقلين الأردنيين في السعودية خضر مشايخ: إن محكمة استئناف الرياض ستبدأ الاثنين النظر في الأحكام التي أصدرتها المحكمة الجزائية بشأن الموقوفين الأردنيين والفلسطينيين.

وأضاف أن جلسات المحاكمة ستتوزع على 3 أسابيع لتشمل جميع الموقوفين الأردنيين والفلسطينيين الذين يتجاوز عددهم 60.

ودعا رئيس اللجنة السلطات الأردنية إلى إجراء اتصالات على جميع المستويات؛ لضمان الإفراج عن الموقوفين وعودتهم إلى ذويهم بعد أكثر من عامين على توقيفهم في السعودية.

‎ وقضت المحكمة الجزائية السعودية في الثامن من أغسطس/آب الماضي بالحبس 15 عاما على الممثل السابق لحركة حماس لديها محمد الخضري؛ ضمن أحكام شملت 69 أردنيا وفلسطينيا، وتراوحت الأحكام بين البراءة والحبس 22 عاما.

وفي فبراير/شباط 2019 أوقفت السعودية أكثر من 60 أردنيا وفلسطينيا من المقيمين لديها، منهم الخضري، بتهمة ينفون صحتها، وهي "تقديم الدعم المالي للمقاومة الفلسطينية".

ومنذ بدء الحديث عن قضية هؤلاء الموقوفين، لم تصدر الرياض أي تعقيب بشأنها، وعادة ما تقول: إن المحاكم المختصة تتعامل مع الموقوفين لديها، وإنهم "يتمتعون بكل حقوقهم التي كفلها لهم النظام".

وأعربت حركة حماس عن رفضها الأحكام التي أصدرها القضاء السعودي بحق الموقوفين، وأوضحت -في بيان لها وقتئذ- أن الأحكام غير مبررة، عادّةً أن من صدرت بحقهم كان كل ما فعلوه هو نصرة قضيتهم وشعبهم دون الإساءة إلى الرياض.

وناشدت حركة حماس القيادة السعودية الإفراج سريعا عن المعتقلين لإنهاء معاناتهم ومعاناة عائلاتهم المستمرة منذ أكثر من عامين.