Menu

حركة الأحرار تشارك في حضور حفل افتتاح مركز الشاطئ الطبي

شارك وفد من قيادة حركة الأحرار الفلسطينية يتقدمه الأمين العام للحركة أ. خالد أبو هلال في حضور حفل افتتاح مركز الشاطئ الطبي وذلك مساء الثلاثاء الموافق 31/5/2011م في معسكر الشاطئ غرب مدينة غزة.

 

حيث افتتح رئيس الوزراء الفلسطيني الأستاذ إسماعيل هنية عيادة الشاطئ العسكرية  التابعة للخدمات الطبية العسكرية بوزارة الداخلية.

وأعرب هنية خلال الحفل عن شكره وتقديره لكل من ساهم في إنجاح وإطلاق المشفى، مثمنًا دور العاملين في الخدمات الطبية لما يبذلونه من جهد.


وأضاف "غزة اليوم بهذا البناء والمشاريع وبحركة الإعمار الرسمي والأهلي تدلل على أنها عصية على الانكسار وهي أقوى من الحصار".

وتابع "نحن على موعد مع نصر قادم لما نعايشه على أرض الواقع وما نشاهده من تحولات عربية، وهذا الشعب عظيم وهو رغم المؤامرات ظل واقف في الميدان ولم تنكسر إرادته وعزيمته".

بدوره، أشار وزير الداخلية في غزة فتحي حماد إلى أن مخيم الشاطئ مخيم الشهداء وأنه الثاني من حيث الكثافة السكانية على مستوى فلسطين، مبينًا أنه خرَّج القادة العظماء وقدم الكثير من الشهداء.

وبين حماد أن وزارة الداخلية قدمت بعد الحرب الأخيرة إنجازات، منها إنجاز مركز الشاطئ وتطوير العيادة التي تخدم الكثيرين من سكان مخيم الشاطئ.

من جهته، أكد مدير الخدمات الطبية عاطف الكحلوت استمرار الخدمات الطبية في الإعمار رغم الحصار، مبينًا أنهم افتتحوا أمس مشفى في خان يونس واليوم في غزة وأخر بعد شهر في شمال غزة.

وبين الكحلوت أنه تم البدء فعليًا بعملية تطوير المشفى الجزائري، مشيرًا إلى أنهم سيحتفلون خلال شهر بافتتاح أقسام جديدة فيه.